بعد مباراة مثيرة من الطرفين كان الأفضلية نسبيا للحرف عبر كراته البينية, التي اثمرت بالدقيقة 17 بهدف جميل من أعلى حارس مرمى الأهلي لتسكن بالشباك معلنتا الهدف الأول , ثم تواصلت المباراة ليزداد رتم التفوق لصالح الأهلي عبر صحوة زادت من حماس لاعبيه الا انها لم تفلح بالشوط الأول لينتهي الشوط معلنا تقدم الحرف بهدف لصفر .
في الشوط الثاني ومن خلال التغييرات التي أجراها مدرب الأهلي عبر اشراكه نادر الظهوري وعمر الشحي وخالد الشحي استطاع الأهلي أن يكثف هجماته عن طريق لاعب الوسط نادر الظهوري الذي حولها للمهاجم محمد علي قرط مسجلا الهدف الأول والتعادل لفريق الأهلي , واستمر الضغط لصالح الأهلي إلا أن فريق الحرف استطاع استثمار هجمة مرتده لصالحه في آخر ثلاث دقايق الشوط الثاني وعبر جناحه الأيسر والسريع ليحول كرة للمهاجم عبدالله سعيد الشحي مسجلا هدف الثاني للفريق , الذي اعلن بعده الحكم انتهاء المباراة لصالح الحرفي بنتيجة 2 مقابل 1